تصريحات صحفية





سبتمبر 2017

إشراقة تودع الطالبان الحاصلان على منحة كيمجي رامداس الدولية إلى كندا

قام فريق إشراقة جناح كيمجي رامداس للتمنية الإجتماعية بتوديع الطالبان العُمانيان الحاصلان على "منحة كيمجي رامداس الدولية "ضمن برنامج رواد تكاتف .حيث إنطلق الطالبان العُمانيان رحلتهم نحو تحقيق  حلمهم الاكاديمي ومستقبلهم خارج السلطنة، هذا فقد ودّع الطالبان راشد العبري ونرجس الذهلي من ولايتي البريمي والرستاق عائلاتهما و أصدقائهما وفريق إشراقة ، جناح كيمجي رامداس للتنمية الاجتماعية ، للانضمام الى St. Michael University School – كندا.

هذا وقد منح الفاضل نايلش كيمجي ، عضو مجلس إدارة مجموعة كيمجي رامداس ، خلال هذا العام  الطالبان  العُمانيان منحة دراسية لـ 6 سنوات لاستكمال تحصيلهم العلمي خارج السلطنة،  حيث تندرج هذه المبادرة تحت ركيزة التعليم من إشراقة ، التي تهدف الى توفير أفضل الفرص للشباب العماني لاستكمال تعليمهم العالي من خلال إتاحة الفرصة لهم لدخول مؤسسات تعليمية مرموقة والانضمان الى برامج  تعليمية مهمة داخل السلطنة وخارجها . 

وفي حديث له تمنى نايلش كيمجي التوفيق للطلاب في خطواتهم المستقبلية قائلا،" نحن سعداء جداً للطالبان اللذان أظهرا موهبة وقدرات كبيرة ضمن المجموعة التي تمّ إختيارها للمرحلة النهائية، فنحن نتمنى لهم النجاح  في طموحاتهم الاكاديمية وأن يحصلوا على فرص أكبر في حياتهم. فالتعليم يعتبر أحدى الركائز الرئيسية  لبرنامج إشراقة إضافة الى الصحة والرفاهة المجتمعية، فمنحة كيمجي رامداس الدولية ، تندرج ضمن ركيزة التعليم،  التي تهدف الى مساعدة الشباب العماني في تحصيلهم العلمي. أضف الى أننا نعمل مع مؤسسات تعليمية متعددة ونساعدهم في تعزيز البنية التحتية و نوفر لهم المرافق التي يحتاجونها في ولايات سمائل و إزكي و بدبد."

وسوف يبدأ الطالبان راشد ونرجس أول سنتين لهم  في كلية ومن ثمّ سيتنقلون للتخصص الجامعي خلال  الاربع سنوات المتنبقية.

ومن جهة أخرى شكر الطالب راشد العبري إشراقة ، جناح كيمجي رامداس للتنمية الاجتماعية قائلاً،" قبل إنطلاقنا في رحلتنا التعليمية أودّ أن أتوجه بالشكر الى إشراقة لجعل حلمنا يتحول الى حقيقة وذهابنا الى الخارج لنحصل علمنا . فأنا متحمس لبدء الكلية وسأعمل جهدي لاحقق التفوق في كافة المواد والانشطة الاكاديمية ."

أمّا نرجس الذهلي فقالت ،" أنا ممتنة حقاً لاشراقة لايمانها بي ودعمها لتطلعاتي وطموحي ، وأنا أعدهم  بانتهاز الفرصة والتزام بكافة المواد والنشاطات الاكاديمية ." 

إنّ برنامج رواد تكاتف يندرج ضمن أهداف إشراقة التي ترتكز على تنمية الشباب العماني و القطاع التعليمي في السلطنة. وباعتبارها واحدة من الجهات الراعية الرئيسية للمنح الدراسية، فإن إشراقة ستقوم بالتمويل لمدة سنتين دراسية لهذين الطالبين العمانيين  في كلية سانت مايكل - كندا، وبعدها سوف يستكملوا تخصصهم العلمي بعد أن يتم  قبولهم في الجامعات الرائدة في العالم على مدى السنوات الأربع المقبلة.

 والجدير ذكره، إنّ برنامج رواد تكاتف للمنح الدراسية يعمل على دعم الأهداف التعليمية للشباب العماني الطموح  ويساهم في تطور مهاراتهم في القرن الحادي والعشرين. ويشكل هذا البرنامج بداية لرحلة طويلة من التعلم  حيث سيتم تزويد الطلاب  بكافة المعلومات التي ستساعدهم في تكوين مستقبلهم. فهذه المنح مفتوحة امام جميع الطلاب في كافة أرجاء السلطنة حيث يخضعوا لسلسلة اختبارات يحدد من بعدها مدى قدرتهم وكفاءتهم ليتم إختيارالافضل للتأهل الى المراحل النهائية .

_إنتهى_