تصريحات صحفية





مايو 2017

إشراقة جناح كيمجي رامداس توزع 6000 صندوق مؤن رمضانية

استعداداً لشهر رمضان المبارك، قامت إشراقة، جناح كيمجي رامداس للتنمية الاجتماعية، بتوزيع 6000 صندوق من المؤن الرمضانية، و هذه المبادرة هي كجزء من برنامج المسؤولية الاجتماعية التي تحرص عليها الشركة سنوياً.  وهي واحده من الركائز الاساسية لإشراقة ، هذا وقد قام فريق إشراقة بزيارة 27 جمعية خيرية في كافة ارجاء  السلطنة وتسليمهم الصناديق التي تحتوي على مواد  غذائية أساسية.

 

وتعليقا على المبادرة قال الفاضل نايلش كيمجي،عضو مجلس الادارة لشركة كيمجي رامداس،"إن شهر رمضان المبارك هو شهر المشاركة والالفة والمساعدة، ونحن في مجموعة كيمجي رامداس نعمل على نشر هذا المفهوم من خلال دعمنا لمجموعة متنوعة من المبادرات، وأضاف نايلش،"سنوياً تقوم إشراقة بتقديم رعايتها لعدد كبير من الفعاليات وتوزع معونات غذائية إضافة الى  تقديمها تبرعات ومساهمات  للجمعيات الخيرية في السلطنة بهدف الوصول الى أكبر شريحة من افراد المجتمع ومساعدتهم على تحقيق أهدافهم." ومن جهتها قالت الفاضلة خالصة الزدجالي، ممثلة إشراقة،"باعتبارنا جناح كيمجي رامداس للتنمية الاجتماعية، فإننا نركز اهتمامنا على مساعدة المجتمعات المحلية ومد يد العون لها، و إشراقة  تعمل وفقاً لشعار رد الجميل الى المجتمع الذي أعطانا بسخاء ،ولذلك ومن هذا المنطلق نحن اخترنا شهر رمضان المبارك لتعزيز دورنا ولمشاركة  أهلنا في السلطنة فرحة الشهر الفضيل." و هذه السنة تميزت المبادرة بوجود سفراء لإشراقة ،و الذين رافقوا  فريق إشراقة في العديد من الزيارات للجمعيات الامر الذي انعكس على المبادرة وأعطاها صدى إيجابي ، ومن أبرز المشاركين في حملة إشراقة هم : السيدة/ بسمة آل سعيد، والفاضل/ فهمي المعولي والفاضلة الاعلامية/ مديحة السليماني . 

 

 وقال الفاضل مرهون الغافري،عضو مجلس الادارة في  الجمعية العمانية للمعوقين،"بالنيابة عن الجمعية المعوقين، أود أن أشكر إشراقة على تقديمها المساعدة لنا،واختيار جمعيتنا لنكون جزء من هذه المبادرة القيمة،ومن الرائع رؤية  أعضاء فريق إشراقة يشاركون في الحملة بكل تفاني وهم يقدمون المساعدة  الى المجتمع من أجل تمكينه في تحقيق التغيير المطلوب". ومن جهتها قالت السيدة بسمة آل سعيد،"إن هذه المبادرة تعطينا حقاُ شعورا بالفرح والرضا  وانا سعيدة بمشاركتي بهذه الحملة وأن أكون من  سفرائها، وبالمناسبة أوّد أن أشكر إشراقة وأعضاء الفريق على هذه المبادرة النبيلة التي تقدم الدعم للمجتمع ولذوي الاحتياجات الخاصة."

 

والجدير ذكره، إنّ إشراقة تسعى إلى تخطيط مساهماتها وتقييمها بعناية من أجل تنويعها ووصولها لأكبر عدد ممكن من الافراد وخاصة  الى من هم في أشد الحاجة إليها. تم توزيع صناديق رمضان لمجموعة واسعة من الجمعيات الخيرية كجمعية النور للمكفوفين (صحار،نزوى ومسقط) ،مدرسة بلقيس - صحار، الجمعية العمانية المعوقين –( مسقط،عبري، )،  الفريق الصامت - مسقط، فريق التكافل الاجتماعي – صور ، الأهلي الرياضي - إزكي، ، ، فريق الزبادية – مسقط، ،والي بدبد ،جمعية المرأة العمانية-سمائل، فريق الاتفاق، فريق العيني الرياضي، فريق سنبادر لإجلكم ، فريق الصمود الرياضي، فريق التكافل – السيب ، و فريق ودام الغاف – ولاية المصنعة ، و غيرها ...