تصريحات صحفية





يونيو 2015

مجموعة كيمجي رامداس تقدم 2000 صندوق رمضاني مع بداية الشهر المبارك

  • 1000 عائلة في مسقط وعبري وصحار يستفيدون من الدفعة الأولى

 

مع بدء الإستعدادات لشهر رمضان المبارك في عمان، تبادر مجموعة كيمجي رامداس كعادتها كل عام للعمل بوحي من هذا الشهر الفضيل وتقديم تبرعات سخية للمجتمع. وفي هذا الإطار، قامت المجموعة بتقديم 2000 وحدة رمضانية لمساعدة المنظمات غير الحكومية في مهمتها على تقديم المساعدة والعون لبعض الفئات على إمتداد السلطنة.

وتعليقاً على هذه المبادرة، قال الفاضل أنيل كيمجي، عضو مجلس الإدارة في مجموعة كيمجي رامداس، "تعمل مجموعة كيمجي رامداس من منطلق يشدد على أخلاقيات مجتمعية تستند الى مبدأ توفير الدعم السخي للمجتمع خاصة خلال رمضان المبارك شهر العطاء والمشاركة وما يعكسه من روح الإخاء والتعاون. ونحن سعداء بالبرامج التي تعتمدها المجموعة ومنها التقديمات الرمضانية التي تمس حياة آلاف الاشخاص في السلطنة من خلال."

وستعمل مجموعة كيمجي رامداس هذا العام مع عدد من الجمعيات لتوزيع صناديق غذائية للعائلات المحتاجة على إمتداد السلطنة. وستتسلم المجموعة الأولى من صناديق رمضان والتي تتألف من 1000 وحدة كل من جمعية النور للمكفوفين في صحار، والجمعية العمانية لذوي الاحتياجات الخاصة في مسقط، والجمعية العمانية لذوي الاحتياجات الخاصة في عبري.

وتقوم مجموعة كيمجي رامداس مدفوعة بوعي إجتماعي وتوق لمساعدة المجتمعات المحلية، بإطلاق عدد من البرامج لمساعدة المجتمعات المحلية ولاسيما المجتمع العماني. ويترجم هذه التوق بأجمل صوره خلال شهر رمضان المبارك عبر الصناديق الرمضانية والعديد من المبادرات المشابهة التي يتم تنظيمها بإستمرار.