تصريحات صحفية





يوليو 2014

مجموعة كيمجي رامداس تدعم جهود فريق المتطوعين الصامت وتقدم 500 حصة رمضانية

ساهمت مجموعة كيمجي رامداس بتقديم 500 حصة رمضانية عبر "فريق المتطوعين الصامت" كجزء من مبادراتها تجاه المجتمع خلال شهر رمضان المبارك. وتعتبر هذه المبادرة واحدة من سلسلة مبادرات مماثلة تطلقها المجموعة خلال شهررمضان المبارك، وتطال عدداً من الجعيات الخيرية على إمتداد عمان.

وتضم الحصص الرمضانية سلعاً غذائية أساسية، بالاضافة الى عينات نقدية تستفيد منها 500 أرملة، ويتيم، وسيدة مطلقة، وأفراد ذوي إحتياجات خاصة، وعائلات فقيرة.

وتعليقاً على هذه المبادرة، قال الفاضل أنيل كيمجي المدير في مجموعة كيمجي رامداس، "يشرفنا دائماً العمل مع جمعيات المجتمع الاهلي والمبادرات الشخصية مثل "فريق المتطوعين الصامت" ودعم جهودهم من أجل تحسين نوعية حياة الافراد ومساعدتهم خلال الاوقات الصعبة".

وأثنى كيمجي على عمل هذه المجموعة من المتطوعين الشباب وسعيهم للوصول الى الاشخاص المحتاجين. وقال، "نحن ندعم بقوة أية مبادرات تحمل أهدافاً إنسانية وتسعى لتحسين ظروف العيش. وتقدم هذه المجموعة مثلا جيداً كيف أن تعاطفاً مهما كان حجمه، ممكن أن يذهب بعيداً في إعادة بناء مجتمعات أقوى. ونأمل أن يعمل في تناغم كل من الافراد ورجال الاعمال من أجل توفير أمل وسعادة للناس عبر جمعيات وهيئات مماثلة".

تتألف مجموعة"فريق المتطوعين الصامت" بأغلبها من شباب أخذوا على عاتقهم دعم وتقديم المساعدة للافراد والمجتمعات المحتاجة في مختلف أنحاء عمان. وتنجز المجموعة عملها بالتنسيق مع الشركات والمؤسسات العامة المحلية التي توفر أشكالا عديدة من المساعدة بما يمكنها من تحقيق أهدافها الاجتماعية.