تصريحات صحفية





تموز 2021

إشراقة تعلن عن انطلاقة مخيم ستيمازون الصيفي بالتعاون مع وزارة الثقافة والرياضة والشباب ووزارة التربية والتعليم

أعلنت إشراقة، جناح كيمجي رامداس للتنمية المجتمعية، عن انطلاقة مخيم ستيمازون الصيفي عبر الإنترنت بالتعاون مع وزارة الثقافة والرياضة والشباب متمثلا في متحف الطفل ووزارة التربية والتعليم. حيث سيستمر المخيم الصيفي الذي انطلق في 4 يوليو حتى 5 أغسطس 2021.

مبادرة ستيمازون هي مبادرة تعليمية تهدف لتعريف الأطفال العمانيين بعالم رائع يضم موضوعات شيقة في مجالات منهجية STEAM والتي تشمل العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات. وقد أبرمت إشراقة اتفاقيات شراكة مع كل من وزارة الثقافة والرياضة والشباب ووزارة التربية والتعليم لإطلاق هذه المبادرة. حيث تتبنى الشراكة اتباع استراتيجية مبتكرة تهدف إلى تشجيع الناشئة على التعلم عبر أساليب حديثة، كما تهدف إلى تعريف الطلبة بالعلوم الحديثة والتي تساعدهم على اكتشاف المجال الملائم لهم منذ سن مبكرة. وتأتي مبادرة ستيمازون بالتماشي مع رؤية عمان 2040 التي تركز على بناء اقتصاد المعرفة.

وتمتشيا مع أهداف المبادرة، تم إعداد مخيمات ستيمازون الصيفية الرقمية بشكل مبتكر، حيث تطرح ورش إبداعية تهدف لجذب انتباه الأطفال. كما تم تصميم تلك الورش بطريقة تفاعلية، مع التركيز على تنمية مهارات الأطفال وزيادة معرفتهم في مجالات عدة، مثل: البرمجة، والإلكترونيات، والتصميم ثلاثي الأبعاد، وإنترنت الأشياء، والمدن الذكية، والتفكير التصميمي. كما تركز الورش أيضًا على بناء الثقة لدى المشاركين وإكسابهم مهارات الحوار ومهارات القيادة والعمل الجماعي بالإضافة إلى تأصيل روح التعاون في نفوسهم.

وستقام المخيمات الصيفية على ثلاث مراحل، تهدف جميعها إلى تأصيل فكرة التعلم المستمر لدى الأطفال، وتشجيهم على تبني التفكير النقدي، وإكسابهم مهارات اتخاذ القرار، وذلك لتأسيس جيل قادر على التفاعل وبناء المجتمع.

وتستهدف المرحلة الأولى من المخيم الصيفي الفئات العمرية بين 6 و12 عامًا، حيث تستقبل هذه المرحلة 120 مشاركًا.

بالإضافة إلى أن المرحلة الثانية ستستقبل 120 مشاركًا ممن تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عامًا من أصدقاء المتاحف والطلاب المسجلون.

وستركز المرحلتان الأولى والثانية على المفاهيم الأساسية لمجال البرمجة.

بينما تُعقد المرحلة الثالثة بالتعاون مع مراكز الابتكار في محافظات جنوب الباطنة وشمال الباطنة والظاهرة. وتستقبل 150 مشاركًا ممن تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عامًا، من المقرر أن يعملوا في مجموعات لتصميم مدينة ذكية من خلال تطبيق ما تعلموه من ورش العمل. وفي نهاية البرنامج، ستقدم كل مجموعة تصميمًا للمدينة الذكية الخاص بها ليتم اختيار التصميم الفائز من بينها.

وستقوم المتاحف ومراكز الابتكار بالتواصل مع المشاركين في المرحلتين الثانية والثالثة، من خلال قواعد البيانات المتوفرة لديها.

وفي هذا الصدد، قال نايليش كيمجي، عضو مجلس إدارة مجموعة كيمجي رامداس: "تهدف مخيمات ستيمازون الصيفية إلى تطوير مهارات المشاركين وتحسين طرق التفكير لديهم وتعزيز خبراتهم من خلال أنشطة البرمجة وتحديات التصميم والمشاريع الجماعية. ويسرنا كثيرًا أن نُقدم برامج مصممة خصيصًا لمختلف الفئات العمرية حتى يتمكن الأطفال المشاركون من اكتساب مهارات جديدة إلى جانب الاستمتاع بالتعلم وسط بيئة ملائمة لأعمارهم. ونحن على يقين من أن هذا النوع من المخيمات سُيساهم بشكل كبير في تأصيل حب التعلم حيث إنها تمزج بين التعليم والمتعة".

وتدعو ستيمازون الى زيارة منصتها الالكترونية (www.stemazoneoman.om) والاستمتاع بمحتواها التعليمي الشيق وبالمشاركة في الورش المباشرة عن طريق المنصة.

إشراقة تعمل بجهود حثيثة للمساهمة الفاعلة في المسيرة التعليمية من خلال المشاركة في وضع البنية الاساسية والتي تهدف الى الارتقاء بالمعرفة والمهارات والقدرات وفق الطموحات والخطط المرسومة في السلطنة.